إدارة:دليل سياسة حماية الطفل

من ويكي أضِف
اذهب إلى: تصفح، ابحث

دليل سياسة حماسه الطفل سياسات وإجراءات بناء بيئة آمنه وداعمة للأطفال تمهيــد إن العمل مع الأطفال والنشء والشباب من الركائز الأساسية لمؤسسة التعبير الرقمى بشكل عام ولمشروع تمكين الشباب رقميا "شمشر" بشكل خاص حيث ان الهدف الأول من المشروع هو تطوير القدرات التنظيمية للمؤسسة فى مجالات متعددة منها حماية الطفل. وتؤمن مؤسسة التعبير الرقمى بأن حقوق الطفل امر حيوي وتضع اولوية لمصلحة الطفل وتتابع جميع التغيرات والفرص المجتمعية من اجل تحقيق المصلحة الفضلى للطفل واحترام كرامته. ومن القواعد الهامة ان كل فرد يشارك سواء بالتخطيط او بالتنفيذ لأنشطة خاصة بالأطفال يتحمل واجبا جوهريا فى رعايتهم والإهتمام بهم والاعتراف والعمل على الوفاء بحقوقهم ،والادراك الكامل للمخاطر التى سيتعرض لها الأطفال والمحافظة على سلامتهم وضمان عدم تعرضهم للخطر والاستغلال والعنف. ولضمان الوصول الى مؤسسة تطبق اطار اخلاقي متكامل لحماية الطفل علينا ان نبنى قدرات العاملين وصناع القرار بالمؤسسة فى مجال حماية الطفل وتقييم المخاطر وتوفير الحد الملائم من مستويات حماية الأطفال، بالاضافة لتطوير دليل سياسات يشمل جميع الأنظمة والإجراءات لرصد وتقييم المخاطر والتعامل مع الإعتداءات او الضرر بحيث تكون هذه المستويات هى الأساس لبناء مؤسسة امنة تمكنها من الوفاء بإلتزاماتها فى مجال حماية الأطفال من إية إعتداءات محتملة كما أنها توفر الحماية أيضا لموظفى وممثلى الهيئات من خلال قواعد محددة وواضحة فى التعامل مع الأطفال. وحيث ان سياسة حماية الطفل هى بمثابة إعلان نية يظهر التزاماً يصون الأطفال من الأذى ويوضح ما تتطلبه من ادوات لحماية الطفل والذي يساهم بدوره فى تأمين بيئة آمنة وإيجابية للأطفال. وهي ايضا سياسة تلزم المؤسسة بالعمل المستمر على توفير الأمان للأطفال. و تُوضح لكل من ينخرطون فى العمل مع المؤسسة أنه ينبغى حماية الأطفال والعمل على خلق بيئة آمنة وإيجابية للأطفال، وتُظهر أن المؤسسة تقوم بواجبها فى مجال توفير الرعاية للأطفال بشكل جدى. وتوفر سياسة المؤسسة فى مجال حماية الأطفال إطارا اخلاقيا للمبادئ، والمعايير، والتوجيهات الإرشادية حتى تصبح ممارسات الأفراد والمنظمات على وعى بالانتهاكات وتعمل على منعها والتعامل مع الاخطار المحتمل وقوعها.

تضمن هذه السياسة مجموعة من الأطر والتوجيهات على مستوى المؤسسة والعاملين بها وفقا للآتي :

  1. توجيهات متعلقة بفلسفة ومعتقدات وقيم المؤسسة المتعلقة ببقاء الأطفال آمنين وحمايتهم بالمؤسسة .
  2. توجيهات متعلقة بصياغة اهداف ورؤية وأنشطة المؤسسة المستقبلية بشكل يضمن حماية الأطفال.
  3. توجيهات متعلقة بأنظمة العمل الحالى بدء من انظمة التوظيف والتدريب والمتابعة والتقييم بشكل يضمن وقاية الأطفال وبقائهم امنين.
  4. توجيهات لها علاقة بسلوك العاملين الملائم / غير الملائم.
  5. خلفية واطار لتوصيف الاعتداء وكيفية رصده.
  6. توجيهات بكيفة التعامل مع حالة حدوث الاعتداء على الأطفال.
  7. بالاضافة لدمج اليات الحماية كثقافة قابلة للتطبيق ضمن المنظومة الادارية للمؤسسة بكل برامجها وانظمتها.

منهجية العمل:

  1. تم تصميم هذه السياسة بمشاركة فريق عمل المؤسسة من خلال مجموعة من خطوات وهي:
  2. ورشة توحيد المفاهيم بقضايا الطفولة والأطر القانونية والتشريعية. بالاستعانة بمفاهيم العنف والاساءة والحماية كما عرفتهتا منظمة الصحة العالمية وقراءة لقانون الطفل المصري 126 لسنة 2008 واستعراض اتفاقية حقوق الطفل 1989
  3. تحليل القدرات المؤسسية في مجال حماية الطفولة للمؤسسة والمساحات الابداعية العاملة معها من خلال جلسات مع ممثلي المساحات (مرفق الاستمارة).
  4. ورشة رصد وتحليل وتصنيف المخاطر المحتملة (مرفق ).
  5. ورشة تصميم ومراجعة الأدوات بما يتناسب مع رؤية واستراتيجية المؤسسة

لماذا نحتاج الى سياسات حماية الأطفال؟ الدراسات الدولية تكشف عن أنّ نحو ربع من مجموع الأشخاص البالغين يبلّغون عن تعرّضهم للإيذاء الجسدي في مرحلة الطفولة، وأن 1 من كل 5 نساء و1 من 13 رجل يبلّغون عن تعرّضهم للإيذاء الجنسي في مرحلة الطفولة. كما يتعرّض كثير من الأطفال للإيذاء العاطفي (الذي يُشار إليه في بعض الأحيان بمصطلح الإيذاء النفسي) والإهمال. ويُسجّل، كل عام، مقتل نحو 41000 من الأطفال دون سن 15 سنة. وهذا الرقم ينقص من الحجم الحقيقي للمشكلة، لأنّه يتم عزو نسبة كبيرة من وفيات الأطفال الناجمة عن إساءة معاملتهم إلى حالات السقوط والحروق وحالات الغرق وغير ذلك من الأسباب. (منظمة الصحة العالمية ديسمبر 2014)

جميع المنظمات التى تعمل مع الأطفال، تقع عليها مسئولية أخلاقية وقانونية لحماية الأطفال فى إطار أعمالها. وجميعها كانت وستظل تعانى من أوجه الضعف المتعلقة بالانتهاكات ضد الأطفال؛ وتحتاج إلى سياسات وإجراءات واضحة لمنع حدوث ذلك أو اكتشاف هذه الأمورمسبقاَ مما يضمن تدخلات سريعة للتعامل مع الأخطار المحتملة. تساعد سياسات وإجراءات حماية الأطفال على جعل المؤسسة آمنة بالنسبة للأطفال: لديها ثقافة ووعى، تقوم بكل ما هو ممكن لمنع الأذى المتعمد وغير المتعمد للأطفال، منظمة يشعر فيها الأطفال بالأمان ويستطيع فيها الأطفال الحديث، ويتم الإصغاء لهم، ويتم فيها احترام وتمكين الأطفال وفريق العمل معاَ. و من منطلق ان السياسة القوية ستوفر التوجيه عند التعامل مع المواقف الصعبة ستحاول الصفحات التالية تحليل لكافة المخاطر وسرد كل التدابير التي قد تساعد على التعامل ومنع . بالاضافة ان تطبيق السياسة يعود بالنفع على المؤسسة حيث ان المنظمات التى ليس لديها سياسات لحماية الأطفال، أو توجيهات إرشادية أو نظم هي أكثر عرضة للاتهامات الزائفة أو الكيدية بالانتهاكات ضد الأطفال.

ولذلك نحتاج لتصميم سياسة لحماية الطفل بمؤسسة التعبير الرقمي بالمقام الأول الى بناء مؤسسة آمنة للأطفال تضمن التمتع بحقوقهم والحد من الأخطار التى يتعرض لها الأطفال واتاحة بيئة جاذبة تشاركية عن طريق تحقيق التالي :

  • ازدياد وعى وادراك فريق العمل داخل المؤسسة تجاه قضايا الطفولة.
  • توفر آليات وانظمة وإرشادات داخل المؤسسة للوقاية من حدوث خطر للأطفال
  • امتلاك المؤسسة لأنظمة وطرق الإبلاغ والإستجابة للمخاوف المتعلقة بأي إعتداء على الطفل.

الأهداف المحددة للسياسة :

  • وثيقة رسمية توضح كافة الأمور التفصيلية في العمل فيما يختص بقضايا حماية الطفل.
  • تحديد السياسات والإجراءات الخاصة بحماية الطفل بالمؤسسة.
  • تنظيم علاقة المؤسسة بفريق العمل والعملاء فيما يختص بقضايا حماية الطفل.
  • تحديد وتوضيح واجبات وحقوق كل الأطراف (فريق العمل والأطفال وأولياء الأمور).
  • ضمان توفير بيئة امنة لجميع الأطفال على قدم المسأواة.
  • توفير مرجعا لفريق العمل.

حدود تطبيق السياسة :

  • تعتبر هذه السياسات والإجراءات الموجودة فى هذا الدليل مكملة لأحكام ولائحة العمل المعمول بها بالمؤسسة.
  • تسرى أحكام هذا الدليل على جميع الموظفين بالمؤسسة الدائمين وكذلك الأشخاص الذين توظفهم المؤسسة للقيام بأعمال ومهام مؤقتة أو عرضية أو موسمية والمتطوعين ايضا.
  • تعتبر السياسات والإجراءات فى هذا الدليل وتعديلاتها والقرارات التى تصدرها إدارة المؤسسة بشأن ضمان حماية الطفل جزءاً متمماً للعقد الذى يبرم بين المؤسسة والموظف.
  • إحترام هذه السياسات والإجراءات والعمل بمفهومها واجب على كافة الموظفين فى المؤسسة.
  • يحق لإدارة المؤسسة فى أى وقت إدخال أية تعديلات على نصوص هذا الدليل ، ويشمل ذلك الإضافة والإلغاء لأى من البنود أو المنافع أو الحقوق الواردة فيه حسب تطور أنظمة المؤسسة طبقا لظهور اى متغيرات جديدة او توسعات مع الحفاظ على القيم الحاكمة ورؤية المؤسسة المستقبلية.
  • إعتماد هذ الدليل أو أي تعديلات تطرأ علية سلطة مجلس الأمناء بعد العرض على رئيس مجلس الأمناء وتوصية المدير التنفيذي).

النهج القائم علي حقوق الطفل: الحجر الأساسي لسياسة حماية الطفل هو الاتفاقيات والمعاهدات الدولية "حقوق الطفل" المادة 19 تتخذ الدول الأطراف جميع التدابير التشريعية والإدارية والاجتماعية والتعليمية الملائمة لحماية الطفل من كافة أشكال العنف أو الضرر أو الإساءة البدنية أو العقلية والإهمال أو المعاملة المنطوية على إهمال، وإساءة المعاملة أو الاستغلال، بما في ذلك الإساءة الجنسية، وهو في رعاية الوالد (الوالدين) أو الوصي القانوني (الأوصياء القانونيين) عليه، أو أي شخص آخر يتعهد الطفل برعايته ينبغي أن تشمل هذه التدابير الوقائية، حسب الاقتضاء، إجراءات فعالة لوضع برامج اجتماعية لتوفير الدعم اللازم للطفل ولأولئك الذين يتعهدون الطفل برعايتهم، وكذلك للأشكال الأخرى من الوقاية، ولتحديد حالات إساءة معاملة الطفل المذكورة حتى الآن والإبلاغ عنها والإحالة بشأنها والتحقيق فيها ومعالجتها ومتابعتها وكذلك لتدخل القضاء حسب الاقتضاء المادة (37) السابعة والثلاثون، فقد طالب الدول الأطراف بكفالة ألا يتعرض أي طفل للتعذيب أو لغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللا إنسانية أو المهينة.ولا تفرض عقوبة الإعدام أو السجن مدى الحياة بسبب جرائم يرتكبها أشخاص تقل أعمارهم عن ثماني عشرة سنة دون وجود إمكانية للإفراج عنهم. م37 فقرة أ وتطالب في الفقرة (ب) من نفس المادة بالاَ يحرم أي طفل من حريته بصورة غير قانونية أو تعسفية.ويجب أن يجري اعتقال الطفل أو احتجازه أو سجنه وفقا للقانون ولا يجوز ممارسته إلا كملجأ أخير ولأقصر فترة زمنية مناسبة. م37 فقرة – ب.

وتطالب المادة (39) التاسعة والثلاثون، جميع الدول الأطراف بأن: تتخذ الدول الأطراف كل التدابير المناسبة لتشجيع التأهيل البدني والنفسي وإعادة الاندماج للطفل الذي يقع ضحية أي شكل من أشكال الإهمال أو الاستغلال أو الإساءة، أو التعذيب أو أي شكل آخر من أشكال المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللا إنسانية أو المهينة، أو المنازعات المسلحة.ويجري هذا التأهيل وإعادة الاندماج هذه في بيئة تعزز صحة الطفل، واحترامه لذاته، وكرامته).(م 39).

وكما أشرنا آنفاً، فجميع مواد الاتفاقية (تقريباً)، تدور حول حماية الطفل من (العنف) المباشر وغير المباشر، مثل: المادة 16: لا يجوز أن يجري أي تعرض تعسفي أو غير قانوني للطفل في حياته الخاصة أو أسرته أو منزله أو مراسلاته، ولا أي مساس غير قانوني بشرفه أو سمعته. للطفل حق في أن يحميه القانون من مثل هذا التعرض أو المساس. المادة 24: تتخذ الدول الأطراف جميع التدابير الفعالة والملائمة بغية إلغاء الممارسات التقليدية التي تضر بصحة الأطفال. المادة 28: تتخذ الدول الأطراف كافة التدابير المناسبة لضمان إدارة النظام في المدارس على نحو يتمشى مع كرامة الطفل الإنسانية ويتوافق مع هذه الاتفاقية. المادة 32: تعترف الدول الأطراف بحق الطفل في حمايته من الاستغلال الاقتصادي ومن أداء أي عمل يرجح أن يكون خطيرا أو أن يمثل إعاقة لتعليم الطفل، أو أن يكون ضارا بصحة الطفل أو بنموه البدني، أو العقلي، أو الروحي، أو المعنوي، أو الاجتماعي. المادة 33: تتخذ الدول الأطراف جميع التدابير المناسبة، بما في ذلك التدابير التشريعية والإدارية والاجتماعية والتربوية، لوقاية الأطفال من الاستخدام غير المشروع للمواد المخدرة والمواد المؤثرة على العقل… المادة 34: تتعهد الدول الأطراف بحماية الطفل من جميع أشكال الاستغلال الجنسي والانتهاك الجنسي… المادة 35: تتخذ الدول الأطراف جميع التدابير الملائمة الوطنية والثنائية والمتعددة الأطراف لمنع اختطاف الأطفال أو بيعهم أو الاتجار بهم لأي غرض من الأغراض أو بأي شكل من الأشكال. المادة 36: تحمي الدول الأطراف الطفل من سائر أشكال الاستغلال الضارة بأي جانب من جوانب رفاه الطفل. المادة 40: تعترف الدول الأطراف بحق كل طفل يدعى أنه انتهك قانون العقوبات أو يتهم بذلك أو يثبت عليه ذلك في أن يعامل بطريقة تتفق مع رفع درجة إحساس الطفل بكرامته وقدره، وتعزز احترام الطفل.

وفي هذا الإطار صدقت مصر على الاتفاقيات التالية:

  • الميثاق الإفريقي لحقوق ورفاهية الطفل في 5 مايو 2001.
  • اتفاقية منظمة العمل الدولية رقم 182 بشأن أسوأ أشكال عمل الأطفال في 6 مايو 2002.
  • اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في 14 إبريل 2008 .

علاوة على ما سبق اتخذت الدولة المصرية مجموعة من الخطوات الإيجابية منها الآتي:

  • الانضمام للبروتوكول الاختياري لاتفاقية حقوق الطفل بشأن بيع الأطفال واستغلال الأطفال في البغاء والمواد الإباحية في 14 يوليو 2002، والانضمام للبروتوكول الاختياري لاتفاقية حقوق الطفل بشأن النزاعات المسلحة في 6 فبراير 2007.
  • سحب مصر لتحفظاتها على المادتين 20 و21 من الاتفاقية في 2003.
  • القانون رقم 126 لسنة 2008 بتعديل قانون الطفل رقم 12 لسنة 1996.
  • القانون رقم 154 لسنة 2004 بتعديل أحكام القانون رقم 26 لسنة 1975 بشأن الجنسية المصرية ورفع التمييز ضد الطفل المولود لأم مصرية وأب غير مصري.
  • إنشاء المجلس القومي لحقوق الإنسان كآلية مستقلة لرصد حقوق الإنسان وفق مبادئ باريس 2003.
  • المسح القومي لظاهرة عمل الأطفال في مصر 2001.
  • القانون رقم 10 لسنة 2004 بإنشاء محاكم الأسرة.
  • الخطة القومية لتعليم البنات وخطط تفصيلية للسبع محافظات التي ترتفع بها الفجوة النوعية عن المعدل القومي 2002.
  • إنشاء خط مساعدة الأطفال ذوي الإعاقة سبتمبر 2003.
  • إنشاء خط نجدة الطفل في يونيو 2005.
  • الإستراتيجية القومية لحماية وتأهيل ودمج أطفال الشوارع 2003.
  • الإستراتيجية القومية للقضاء على عمل الأطفال وخطة العمل 2006.
  • الإستراتيجية القومية لحماية النشء من المخدرات 2005.
  • خطة العمل الخمسية بالتوافق مع وثيقة عالم جدير بالأطفال 2005.
  • خطة العمل الخمسية الوطنية لمناهضة العنف ضد الأطفال 2006.
  • معايير الجودة الشاملة داخل مؤسسات الطفولة المبكرة 2006.
  • موازنة حقوق الطفل المصري، أول موازنة حقوق في المجتمع المصري 2006.
  • دليل التدريب للمتعاملين مع أطفال الشوارع 2007.
  • مسح ظاهرة أطفال الشوارع 2007.
  • مسودة الإستراتيجية القومية لتمكين الأسرة.
  • إنشاء اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الاتجار في الأفراد 2007.
  • إنشاء وحدة مناهضة الاتجار في الأطفال بالمجلس 2007.
  • توقيع بروتوكول بين المجلس ووزارة التربية والتعليم لتعميم منهج التعلم النشط في المدارس الحكومية 2008.
  • قرار وزاري باستثناء خريجات مدارس تعليم البنات من شرط السن عند الالتحاق بالمدارس الحكومية.
  • تعديل قانون العقوبات بموجب القانون رقم 126 لسنة 2008 بشأن تجريم ختان الإناث وتجريم الاتجار في الأفراد.
  • تعديل قانون الأحوال المدنية ورفع سن الزواج إلى 18 سنة للفتيات.
  • إنشاء صندوق رعاية الطفولة والأمومة.

وسائل حماية الأطفال

  • المعارف : يتم العمل من اجل بناء المعارف حول حقوق واليات واسس حماية الطفل و مشكلات الأنتهاكات الموجهة ضد الطفل والأخطار التى يتعرض لها وسبل الحماية لكل من المدربين ومسئولي المساحات وجميع افراد فريق العمل وأعضاء مجلس الأمناء والشركاء وأولياء الأمور والإعلاميين من اجل توحيد المفاهيم والرؤية لقضايا الطفولة .
  • الإتجاهات : سنعمل على اكساب جميع المتعاملين مع الأطفال من فريق العمل والمتطوعين اتجاهات ايجابية فى التعامل مع قضايا الطفل ولذلك ستصبح حواسهم مدربه على توقع وتمييز حالات تعرض الطفل للخطر
  • الوقاية والمنع  : سنضع الأنظمة والإجراءات التى تمكننا من تقليص وتخفيض وقوع الأخطار ولذلك يتم وضع اجراءات متنوعة تبدأ من اقرار القيم المؤسسية واجراءات التوظيف واجراءات السلامة والامان والحماية من كافة اشكال الإهمال والاساءة
  • الإبلاغ:.سيتم وضع اجراءات واضحة للطفل والعاملين والمتطوعين واولياء الأمور حول الحالات وطرق الابلاغ عن الاساءاة او سوء المعاملة بطرق تضمن الحماية والسرية والخصوصية
  • الاستجابة: سنعمل على ضمان اتخاذ الإجراءات لدعم وحماية الأطفال عندما تظهر مخاوف تتعلق باحتمال وقوع انتهاكات ضدهم.

الباب الأول : توجيهات خاصة بهوية وادارة وهيكلة المؤسسة

أولا : هوية وقيم المؤسسة تعكس الالتزام بقضايا الطفولة : المؤسسة لديها عدد من القيم والتوجيهات العامة فى العمل والتوجهات الخاصة المتعلقة بالعمل مع الطفل تم صياغتها بمشاركة مجلس الأمناء وفريق العمل والمتطوعين هذه القيم بمثابة الدستور للمؤسسة (نموذج 1) هذه القيم والمبادىء يتم توزيعها على فريق العمل والشركاء ولجميع المتعاملين مع المؤسسة ويتم طباعتها ووضعها فى مكان بارز وبالموقع الإلكتروني .


نموذج (1) القيم المؤسسي نلتزم بالتميز فى إتاحة مساحة حرة للإبداع ونسعى لتنفيذ جميع الأنشطة بمراعاة معايير حماية الطفل. ملتزمون بمعايير حقوق الإنسان و الطفل كما وردت بالإتفاقيات الدولية والقوانين المحلية ونحترم حقوق الطفل ونضع مصلحته فى المقام الأول. نرفض جميع الانتهاكات ضد الأطفال حيث انها تنطوى على انتهاكات لحقوقهم وتعرضهم للخطر ونلتزم بتبني مواقف واضحة حيال القضايا الخاصة والعامة. ملتزمون بالعمل على تحقيق المساواة والإنصاف والعدالة الإجتماعية لأن جميع الأطفال لهم نفس الحقوق فى الحماية من الانتهاكات والاستغلال بصرف النظر عن نوعهم ، أو عرقهم، أو وضعهم الصحى، أو ديانتهم، أو عمرهم، أو إعاقتهم، أو خلفياتهم الاجتماعية أو الثقافية. نحترم الاختلاف ونؤمن بالتعددية ونعمل على استثمارها الأمثل فى تنفيذ البرامج والتدخلات. نحن ملتزمون بالعمل بصدق ونزاهة وتجنب تضارب المصالح في جميع معاملاتنا وعلاقاتنا. نحن ملتزمون بمعاملة الأطفال بإحترام وبتوفير الظروف التي تصون حقوقهم. لدينا الإستعداد للمساءلة عن جميع أعمالنا وندعم وجود آليات لها بالمؤسسة. نعتبر ان جميع الأطفال معرضون للخطر من مختلف الظروف ولا نستثني طفل بسبب عمره او نوعه او مستواه التعليمي او الأخلاقي او غيرها.

ثانيا : المؤسسة لديها قائمة بالتعريفات والمفاهيم الموحدة حول الطفل المعرض للخطر يتم تجميع جميع التعريفات والمفاهيم حول الطفل واشكال الخطر والاساءة والاهمال والاعتداء وحالات تعرض الطفل للخطر من اجل بناء رؤية موحدة والتواصل عبر تعريفات واضحة (نموذج 2) يتم تعريف فريق العمل بالمؤسسة والمتعاملين والشركاء والمعنيين بهذه المفاهيم يتم تحديث او اضافة او تعديل هذه القائمة فى حال اى ظهور اى مستجدات

نموذج (2) مفاهيم وتعريفات

الطفل 

يعرف "الطفل" وفقا لإتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل على أنه أى شخص دون سن الثامنة عشر

مفهوم حماية الطفل

يعني مفهوم حماية الطفل الإجراءات والأطر اللازمة لحماية الأطفال من الأذى. ويشمل العنف، وإساءة المعاملة، والاستغلال والإهمال والهدف من حماية الطفل هو تعزيز وحماية وتحقيق حقوق الطفل في الحماية من إساءة المعاملة، والإهمال، والاستغلال، والعنف على النحو الوارد في اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل وسائر اتفاقيات حقوق الإنسان ومعاهدات الإنسانية واللاجئين، وكذلك القوانين الوطنية.

المخاطر: احتمالية وقوع الأخطار وحجم هذه الأخطار والنتائج المترتبة عليها واحتمال حدوث تهديدات داخلية وخارجية (مثل الهجمات المسلحة والكوارث الطبيعية والعنف القائم على أساس الجنس) بالاقتران مع مواطن الضعف الفردية (مثل الفقر والعجز والانتماء إلى فئة مهمشة) المعايير الدنيا لحماية الطفل في سياق الأعمال الإنسانية، الفريق العامل المعني بحماية الطفل، 2012

تقييم المخاطر: ‏منهجية لتحديد طبيعة ونطاق المخاطر عن طريق مراعاة الأخطار المحتملة والظروف الحالية لمواطن الضعف والتي قد تضر معًا الأطفال وأسرهم. ‏ويجب أن تراعي تقييمات المخاطر قدرة المجتمع على مقاومة الآثار المترتبة على الأخطار أو قدرته على التعافي منها.

إساءة المعاملة يقصد بالإساءة آي فعل متعمد من ضروب سوء المعاملة التي يمكن أن تؤذي أو قد تؤدي إلى إيذاء سلامة الطفل، ورفاهيته ، وكرامته، وإنمائه. وتشمل الإساءة آل أشكال سوء المعاملة الجنسية، والجسدية، والنفسية، والعاطفية ويندرج غالبا ضمن الإساءة أربعة أنواع مختلفة:

الإساءة الجسدية: تتمثل في استخدام القوة البدنية العنيفة، مما يؤدي إلى إيذاء بدني واقع أو محتمل (مثل الضرب ، والهز ، والحرق ، وتشويه الأعضاء التناسلية للإناث ، والتعذيب.

الإساءة العاطفية أو النفسية: تشمل المعاملة المذلة والمهينة مثل مناداتهم باسم بذيء، والانتقاد المستمر، والتقليل من شأنهم، والتوبيخ المستمر، والحبس الانفرادي والعزلة.

الإساءة الجنسية: تشمل جميع أشكال العنف الجنسي بما في ذلك سفاح المحارم، والزواج المبكر والقسري، والاغتصاب، والمشاركة في إنتاج المواد الإباحية والرق الجنسي. وقد تشمل الإساءة الجنسية للأطفال أيضا الملامسة والملاطفة، أو إرغام الطفل على كشف أعضائه الخاصة، واستخدام لغة جنسية صريحة نحو الأطفال ، وتعريضه لمواد إباحية.

الإهمال: وقد يكون عمدا، أو عن طريق الإخفاق أو التقصير في توفير، أو تأمين حقوق الطفل في السلامة البدنية والإنماء. يسمى الإهمال في بعض الأحيان بالشكل "السلبي" من أشكال الإساءة كونه يتعلق بعدم تلبية بعض الجوانب الرئيسية مثل الرعاية وحماية الأطفال، والذي ينتج عنه اعتلال كبير في صحة الطفل أو نموه بما في ذلك عدم نموه عاطفيا و اجتماعيا. وسيتم التحفظ بإساءة معاملة الأطفال بغض النظر عن أي مبرر أو سبب يمكن تقديمه لسوء المعاملة بمافي ذلك التأديب، والعقوبات القانونية، والضرورة الاقتصادية، وموافقة الطفل الخاصة، أو باسم الممارسة الثقافية والدينية.

الاستغلال: يشير إلى استخدام الأطفال لمصلحة، أو إشباع، أو فائدة شخص ما، وينتج عن ذلك في كثير من الأحيان معاملة غير عادلة ، وقاسية وضارة للطفل. ومثل هذه الأنشطة هي على حساب صحة الطفل البدنية أو العقلية ، ونموه التعليمي، والأخلاقي، والاجتماعي العاطفي. ويشمل الاستغلال التلاعب، وسوء الاستخدام، وإساءة المعاملة، والاحتيال، والاضطهاد.

العنف: يشمل العنف وحسب المادة 19 من اتفاقية حقوق الطفل " كل أشكال العنف أو الضرر أو الإساءة البدنية أو العقلية أو الإهمال أو المعاملة المنطوية على إهمال أو إساءة المعاملة أو الاستغلال، بما في ذلك الإساءة الجنسية." ووفقا لمنظمة الصحة العالمية ( 2002 ) "الاستخدام المتعمد للقوة أو الطاقة البدنية، ضد أي طفل من قبل أي فرد أو جماعة تؤدي إلى ضرر فعلي أو محتمل لصحة الطفل أو بقاءه على قيد الحياة أو نموه أو كرامته."

الطفل المعرض للخطر : طبقا لما ورد بقانون الطفل مادة 96 ( مستبدلة بالقانون رقم 126 لسنة 2008 - الجريدة الرسمية العدد 24 مكرر فى 15 يونيه سنة 2008 ) " يعد الطفل معرضا للخطر ، إذا وجد فى حالة تهدد سلامة التنشئة الواجب توافرها له ، وذلك فى أى من الأحوال الآتية : 1- إذا تعرض أمنه أو أخلاقه أو صحته أو حياته للخطر . 2- إذا كانت ظروف تربيته فى الأسرة أو المدرسة أو مؤسسات الرعاية أو غيرها من شأنها أن تعرضه للخطر أو كان معرضا للإهمال أو للإساءة أو العنف أو الاستغلال أو التشرد . 3- إذا حرم الطفل ، بغير مسوغ ، من حقه ولو بصفة جزئية فى حضانة أو رؤية أحد والديه أو من له الحق فى ذلك . 4- إذا تخلى عنه الملتزم بالإنفاق عليه أو تعرض لفقد والديه أو أحدهما أو تخليهما أو متولى أمره عن المسئولية قبله . 5- إذا حرم الطفل من التعليم الأساسى أو تعرض مستقبله التعليمى للخطر . 6- إذا تعرض داخل الأسرة أو المدرسة أو مؤسسات الرعاية أو غيرها للتحريض على العنف أو الأعمال المنافية للآداب أو الأعمال الإباحية أو الاستغلال التجارى أو التحرش أو الاستغلال الجنسى أو الاستعمال غير المشروع للكحوليات أو المواد المخدرة المؤثرة على الحالة العقلية . 7- إذا وجد متسولا ، ويعد من أعمال التسول عرض سلع أو خدمات تافهة أو القيام بألعاب بهلوانية وغير ذلك مما لا يصلح موردا جديا للعيش . 8- إذا مارس جمع أعقاب السجاير أو غيرها من الفضلات والمهملات . 9- إذا لم يكن له محل إقامة مستقر أو كان يبيت عادة فى الطرقات أو فى أماكن أخرى غير معدة للإقامة أو المبيت . 10- إذا خالط المنحرفين أو المشتبه فيهم أو الذين اشتهر عنهم سوء السيرة . 11- إذا كان سىء السلوك ومارقا من سلطة أبيه أو وليه أو وصيه أو متولى أمره ، أو من سلطة أمه فى حالة وفاة وليه أو غيابه أو عدم أهليته . ولا يجوز فى هذه الحالة اتخاذ أى إجراء قبل الطفل ، ولو كان من إجراءات الاستدلال ، إلا بناء على شكوى من أبيه أو وليه أو وصيه أو أمه أو متولى أمره بحسب الأحوال . 12- إذا لم يكن للطفل وسيلة مشروعة للتعيش ولا عائل مؤتمن . 13- إذا كان مصابا بمرض بدنى أو عقلى أو نفسى أو ضعف عقلى وذلك على نحو يؤثر فى قدرته على الإدراك أو الاختيار بحيث يخشى من هذا المرض أو الضعف على سلامته أو سلامة الغير . 14- إذا كان الطفل دون سن السابعة وصدرت منه واقعة تشكل جناية أو جنحة .


ثالثا : رؤية ورسالة وأهداف المؤسسة المستقبلية تعكس الالتزام بحماية الطفل : يتم مراجعة رؤية ورسالة واهداف المؤسسة على ان يتم الالتزام بمعايير وثقافة وقيم حماية الطفل بمشارك فريق العمل والمتطوعين والاطفال ويتم تشكيل لجنة للصياغة بمشاركة مديري المشروعات والمدير التنفيذى ويتم العرض على مجلس الأمناء واعتمادها ويتم اتاحتها لفريق العمل ويتم المراجعة واجراء التعديلات اللازمة طبقا للتغيرات التى تطرأ على المؤسسة كل خمسة اعوام . يتم مراعاة اضافة الأهداف الخاصة بحماية الطفل بالخطط التنفيذية و الإستراتيجية للمؤسسة وتشمل الأهداف مثلا : تحسين البيئة والمرافق الأساسية بالمؤسسة وهدف خاص ببناء قدرات فريق العمل والمتطوعين والشركاء فى مجال حماية الطفل وأخري خاصة بتطوير نظم الابلاغ او التحقيق وغيرها من الأهداف ذات الصلة

رابعا : المؤسسة تصدر تقارير/ دراسات/ إحصائيات حول قضايا حماية الطفل المؤسسة تصدر تقرير دوري سنوي حول أوضاع وقضايا حماية الطفل وما تم تنفيذه والإخفاقات والصعوبات التى تواجها للوصول الى منظمة امنة المؤسسة تحتفظ بقاعاة بيانات أولية حول الأطفال المشاركين واهم القضايا الملحة والأنشطة المنفذة المؤسسىة تنفذ تقدير سريع لإحتياجات الطفولة بمشاركة أولياء الأمور والأطفال سنويا وتصدر تقرير حول اولويات العمل بقضايا الطفولة المؤسسة تجرى دراسات نوعية ومتخصصة تشتمل على تحليل لوضع الأطفال معزز بالبيانات والإحصائيات والمواد الإعلامية مرة كل ثلاث سنوات

خامسا : الأطفال شريك فاعل ومؤثر فى صناعة القرار بالمؤسسة : يتم إنتخاب لجنة من الأطفال دوريا كل عامين للقيام بتمثيل الأطفال فى جميع القررات التى تخصهم بالمؤسسة بقرار من لجنة من مجلس الأمناء والمدير التنفيذى ومدير المشروعات على ان يتم: أعداد معايير مكتوبة للأطفال المرشحين للانضمام الى اللجنة الإعلان عن الترشيح للانتخابات في ضوء المعايير الموضوعة خلال فترة زمنية محددة و باستخدام وسائل متعدة تناسب الأطفال تتلقي اللجنة طلبات المرشحين من الأطفال وفرزها طبقا للشروط الموضوعة تقوم اللجنة بالإختيار النهائي للأطفال بالإنتخاب بعد السماح للأطفال بعرض برامجهم الانتخابية يتم تدريب مجموعة الأطفال على المهام المطلوبة ومهارات الإتصال والتفاوض والمساءلة وتقسيم الأدوار يتم اجتماع لجنة الأطفال بمجلس الأمناء ومديري البرامج والأقسام ربع سنويا لمناقشة التطورات او متابعة الأحداث وتداول مطالب الأطفال يقوم مشرفى المساحات باشراك الأطفال فى التخطيط والتنفيذ ومتابعة تنفيذ الأنشطة

سادسا : قدرة المؤسسة على التأثير والدعوة لقضايا حماية الطفل يتم تنفيذ ورشة تدريبية حول منهجية الدعوة وكسب التأييد لمجلس الأمناء وفريق العمل بالتطبيق على قضايا حماية الطفل للتأكد من وضوح المفاهيم والأهداف من تبنى قضايا الطفل يقوم فريق العمل بمتابعة قضايا حماية الطفل داخل المؤسسة وخارجها ويقوم من حين لآخر بتنفيذالاجتماعات / جلسات الاستماع والحوار المجتمعي لمشاركة أولياء الأمور والشركاء بقضايا الأطفل الملحة تلتزم المؤسسة باصدار بيان او موقف تجاه حوادث وقضايا الطفولة بشكل عام ويقوم المدير التنفيذى والمسئول الاعلامي بصياغة البيان وعرضه على مجلس الأمناء يقوم مسئول الإعلام بصياغة بيان الرأى او الموقف او خطابات خاصة بقضايا حماية الطفل واتاحتها بجميع وسائل التواصل ( المقروءة / المسموعة / المرئية) للتأثير على الجمهور العام وابداء موقف صريح. تعمل المؤسسة على تأسيس او الانضمام الى تشبيكات أو تحالفات مع منظمات مجتمع مدني /منظمات حكومية / قطاع خاص ذات الاهتمام المشترك من اجل مساندة قضايا حماية الطفل على المستوى المحلي والإقليمي

الباب الثاني : توجيهات خاصة بالنظم الإدارية بالمؤسسة وحماية الطفل :

أولا : الهيكل التنظيمي وحماية الطفل تعكس المواقع المختلفة بالمؤسسة مستويات الحماية المختلفة فهناك مواقع مسئولة عن التخطيط واخرى التنفيذ او المراقبة والاشراف والتقييم والتحقيق وغيرها من مستويات الحماية مجموعة عمل السياسات العامة : يتم تشكيل مجموعة ممثل عن مجلس الأمناء والمدير التنفيذى ومدير المشروعات ومشرف المساحات تكون مسئولة عن التأكد من تنفيذ السياسة بشكل عام : التخطيط لتنفيذ انشطة حماية الطفل التى تهدف الى الرد على جميع ما ورد فى السياسة بهدف الوصول الى مؤسسة آمنة للأطفال. متابعة عمل جميع المسئوليات وبشكل عام ستتلقى هذه المجموعة تقارير دورية من فريق عمل الصيانة ومشرف المساحات ومسئول التحقيقات. تقييم داخلي سنوي للإجراءات المؤسسية للوصول الى معايير السلامة والأمان


لجنة حماية الطفل : هم المجموعة المنوطة باسقبال الشكاوى والبلاغات من داخل المؤسسة واجراء تحقيق وتقييم واتخاذ التدابير اللازمة بناء على درجة الخطورة وهو المسئول عن الاحتفاظ بالملفات الخاصة بالبلاغات والحفاظ على سريتها. فريق الصيانة واللوجستيات: هذه الفريق يتم تشكيله بقرار من المدير التنفيذى بهدف المتابعة والاشراف والابلاغ والتخطيط لأى عمليات خاصة بالبيئة المؤسسية (مزيد من تفاصيل واليات العمل مذكور لاحقا ) مشرف للمساحات: للقيام بمهام الإشراف علي المساحات وينبغي لهذا الدور الإشرافي أن يشمل مراقبة وتقييم أداء الميسرين، وتقييم وضمان جودة الخدمات المقدمة من خلال المساحة والمساعدة في وضع وتنفيذ برامج وأنشطة الأطفال، والتأكد من مدى جودة الخدمات المقدمة ومدي كفاءة ميسري المساحة التحديد وينبغي أيضا أن يشارك هذا المشرف في التوظيف/الاستخدام والمراجعة المنتظمة لأداء جميع الميسرين الآخرين . ميسري المساحات: تتلخص مهام الميسرين الرئيسية فى التعامل المباشر مع الأطفال ويتم محاولة مراعاة توازن النوع (أي عدد متساوي من الرجال والنساء) و يجب أن يكون عمر الميسرين 18 سنة كحد أدنى مع التأكد من توفر شروط التعليم، والخبرة في العمل مع الأطفال ، والالتزام الواضح تجاه احتياجات الأطفال ، بجانب الحماية. مجموعة المسعفين: تتلخص مهام تللك المجموعة فى تقديم الاسعافات الأولية للأطفال او العاملين فور حدوث اصابات ويتم تشكيل هذه المجموعة لتضم 3 أفراد فأكثر على أن يتواجد مسعف كحد ادني بالمساحة وسوف يتم اتباع الخطوات التالية: إختيار مجموعة من المسعفين ممن لديه المهارة او الرغبة وممن يتواجدن بصفة دائمة بالمساحات الحاق المجموعة بدورات تدريبية بالشراكة مع المراكز والمعاهد المتخصصة (الهلال الاحمر المصري) على ان يتم حضور التدريبات التنشيطية مرة كل سنتين على الاكثر تزويد المؤسسة بادوات وحقيبة اسعافات مزودة بالخامات اللازمة باعداد مناسبة تزويد المسعفين بوسائل الإتصال بمستشفيات فى حالات الطوارىء التى تتخطى الإصابات الأولية حارس أمن : يتم التأكد من وجود حارس أمن واحد على الأقل في الموقع يعمل بدوام كامل لضمان سلامة الأطفال والمشرفين وفريق العمل بالمساحة.

لجنة حماية الطفل : هم المجموعة المنوطة باسقبال الشكاوى والبلاغات من داخل المؤسسة واجراء تحقيق وتقييم واتخاذ التدابير اللازمة بناء على درجة الخطورة وهو المسئول عن الاحتفاظ بالملفات الخاصة بالبلاغات والحفاظ على سريتها. فريق الصيانة واللوجستيات: هذه الفريق يتم تشكيله بقرار من المدير التنفيذى بهدف المتابعة والاشراف والابلاغ والتخطيط لأى عمليات خاصة بالبيئة المؤسسية (مزيد من تفاصيل واليات العمل مذكور لاحقا ) مشرف للمساحات: للقيام بمهام الإشراف علي المساحات وينبغي لهذا الدور الإشرافي أن يشمل مراقبة وتقييم أداء الميسرين، وتقييم وضمان جودة الخدمات المقدمة من خلال المساحة والمساعدة في وضع وتنفيذ برامج وأنشطة الأطفال، والتأكد من مدى جودة الخدمات المقدمة ومدي كفاءة ميسري المساحة التحديد وينبغي أيضا أن يشارك هذا المشرف في التوظيف/الاستخدام والمراجعة المنتظمة لأداء جميع الميسرين الآخرين . ميسري المساحات: تتلخص مهام الميسرين الرئيسية فى التعامل المباشر مع الأطفال ويتم محاولة مراعاة توازن النوع (أي عدد متساوي من الرجال والنساء) و يجب أن يكون عمر الميسرين 18 سنة كحد أدنى مع التأكد من توفر شروط التعليم، والخبرة في العمل مع الأطفال ، والالتزام الواضح تجاه احتياجات الأطفال ، بجانب الحماية. مجموعة المسعفين: تتلخص مهام تللك المجموعة فى تقديم الاسعافات الأولية للأطفال او العاملين فور حدوث اصابات ويتم تشكيل هذه المجموعة لتضم 3 أفراد فأكثر على أن يتواجد مسعف كحد ادني بالمساحة وسوف يتم اتباع الخطوات التالية:

  • إختيار مجموعة من المسعفين ممن لديه المهارة او الرغبة وممن يتواجدن بصفة دائمة بالمساحات
  • الحاق المجموعة بدورات تدريبية بالشراكة مع المراكز والمعاهد المتخصصة (الهلال الاحمر المصري) على ان يتم حضور التدريبات التنشيطية مرة كل سنتين على الاكثر
  • تزويد المؤسسة بادوات وحقيبة اسعافات مزودة بالخامات اللازمة باعداد مناسبة
  • تزويد المسعفين بوسائل الإتصال بمستشفيات فى حالات الطوارىء التى تتخطى الإصابات الأولية
  • حارس أمن : يتم التأكد من وجود حارس أمن واحد على الأقل في الموقع يعمل بدوام كامل لضمان سلامة الأطفال والمشرفين وفريق العمل بالمساحة.

نموذج (3)

تعهد بالإلتزام

بسياسة حماية الطفل لمؤسسة "أضف"

أتعهد أنا .................................................. قمت بالإضطلاع والقراءة للتوجيهات والسياسة الخاصة بمؤسسة أضف وأوافق على ما ورد بها من مبادىء وقيم وشروط وأتعهد بالإلتزام بجميع ما ورد بها من أجل حماية الطفل الإسم:........................................ الوظيفة :.................................... التاريخ:..................................... التوقيع:..................................... ثالثا  : التدريب (قياس الفجوات وخطة التدريب )

قياس الفجوات بالمعارف والقدرات : يتم تحديد الفجوات بالقدرات والمعارف المؤسسية لفريق العمل والمتطوعين الجدد والقدامي حول قضايا حماية الطفل:

نموذج (4)

إستمارة قياس فجوات الأداء

اسم الموظف :..................................

الوظيفة:........................................

المهمة الرئيسية للوظيفة  :..............................................

موضوعات متخصصة مثل : الاسعافات الأولى الصيانة الدعم النفسي/الاجتماعي تنظيم رفع الوعي المجتمعي حول قضايا حماية الطفل الية الإبلاغ والتحقيق || || ||
مجال مؤشر الأداء المطلوب الوضع الحالى (الخبرات والمهارات) السابقة انشطة بناء القدرات المقترحة
حقوق الطفل (لجميع أفراد فريق العمل )
الطفل المعرض للخطر(لجميع أفراد فريق العمل )
تقدير / ادارة المخاطر(لجميع أفراد فريق العمل )
اجراءات/ سياسات الحماية (لجميع أفراد فريق العمل )
  • يتم تنفيذ تدريب لجميع افراد فريق العمل حول مفاهيم ومبادىء وإجراءات سياسة حماية الأطفال، وتطبيقاتها وكيفية رصد أوضاع إساءة معاملة الاطفال وإدارتها
  • الحاق بعض افراد فريق العمل بتدريبات متخصصة بالرجوع الى الوصف الوظيفي مثل المبادىء السلوكية لمن هم على علاقة مباشرة بالأطفال وتمكينهم من التدريب على مهارات الحماية الذاتية ووضع برامج لبناء تقدير الذات والثقة بالنفس وتدريبات حول الإسعافات الأولية او الصيانة او اليات الإبلاغ والتحقيق
  • تنفيذ جلسات مع فريق العمل لتبادل المعلومات وتحديد قوائم بالمقبول » أو «غير المقبول » مع وعن الأطفال

رابعا  : مدونة سلوك فريق العمل : يجب على فريق العمل بمؤسسة "أضف " أن يكون أحد الركائز الأساسية التي تقوم عليها سياسة حماية الطفل بالمؤسسة ومن هذا المنطلق عليك الإلتزام بقواعد السلوك التالية التى تمثل القيم الحاكمة والقواعد السلوكية :

نموذج (5)

مدونة سلوك فريق العمل

  • إحرص على معاملة جميع الأطفال بنفس الطريقة دون تمييز على أى أساس.
  • إلتزم بإختيار مصلحة الطفل فى جميع القرارات التى تتخذها.
  • واظب علي تقديم التوجيه والتعليم والإرشاد للطفل.
  • إلتزم بإستخدام الأسماء عند مناداة الطفل وتجنب اى إشارات او طرق من شأنها تحقر أو تقلل من الطفل.
  • إحترم إيمان وعقيدة الطفل.
  • انصت إلى الأطفال وإحترم أرائهم.
  • شارك الأطفال في التخطيط للأنشطة.
  • التزم بالحفاظ على الأسرار والبيانات الخاصة بالأطفال.
  • ساعد الأطفال على إستثمار الوقت الذى يقضيه بالمؤسسة.
  • إلتزم باستخدام الطرق التربوية السليمة فى العقاب بعيدا عن الاساءة والإهانة او اى شكل من أشكال العقاب النفسي او البدني.
  • قم بالملاحظة والمتابعة الجيدة للأطفال أثناء ممارستهم للأنشطة دون تقييدهم.
  • إلتزم بحماية الطفل من أى تحرش أو اعتداء جنسي من الأقران أو البالغين.
  • إحرص على تواجد الأطفال بمجموعات وعدم الإنفراد بطفل.
  • إلتزم بالتواجد المستمر وعلى مرئي من الأطفال.
  • حافظ على مظهرك الخارجي وارتدى ملابس تناسب طبيعة عملك.
  • استخدم لغة وألفاظ تبنى الأطفال وتعزز من القيم الإيجابية لديهم.
  • ساعد الأطفال على الإستفادة بالوقت وتنمية شخصيتهم ومواهبهم وقدراتهم العقلية والبدنية إلى أقصى إمكاناتها.
  • إلتزم بتقديم الدعم والمساعدة الخاصة للأطفال ذوى الإعاقة.
  • ساعد الأطفال ذوى الإعاقة علي الإندماج بالأنشطة مع جميع الأطفال بما يتناسب مع قدرتهم ورغبتهم.
  • تجنب الأحاديث الخاصة بالمعتقدات الدينية او السياسية.
  • احرص على مشاركة الطفل فى تنفيذ الأنشطة المناسبة لعمره ولقدراته الجسمانية والعقلية فقط.
  • عبر عن تقديرك واعجابك للأطفال بالتشجيع والهدايا والتكريم دون اللجوء الى التقبيل او العناق او ملامسة الطفل
  • قم بالتقاط الصور او الفيديو للأطفال فى احسن حالاتهم وبالطريقة التى يفضلونها هم.
  • تأكد من توافر إجراءات السلامة بالمكان ومتابعة الإجراءات الوقائية.


الباب الثالث توجيهات خاصة بتنفيذ الأنشطة أولا : توجيهات متعلقة بالتخطيط للأنشطة لضمان تنفيذ أنشطة ملائمة للأطفال يلزم إشراك الأطفال منذ التخطيط للأنشطة لضمان إختيار نوعية وطريقة ومكان تنفيذ الأنشطة كما يفضلها الأطفال ولذلك يلزم تنفيذ التالي : يقوم مسئول البرنامج/ مدير المشروع بإختيار مجموعة من الأطفال عدد من(6-8) طفل ممثلين لجميع الفئات العمرية ومراعاة التنوع بين الذكور والإناث ويتم دعوتهم للإجتماعات التحضيرية لإعداد الخطط السنوية وخطط الأنشطة التنفيذية لضمان تخطيط أنشطة تتناسب مع قدرات واحتياجات الأطفال ويتم تسجيل جميع المقترحات التى يبديها الأطفال لأخذها على محمل التنفيذ. يقوم مسئولى البرنامج والمساحة الصديقة بعقد جلسة للتشاور مع اولياء الأمور في تطوير الأنشطة التي تنظمها المساحة أو أي تغيرات تطرأ على الساحة. (بواقع جلسة كل ثلاث شهور كحد أدني ) تهدف لتعزيز مشاركة اولياء الأمور فى أنشطة المساحة الصديقة للطفل. ينبغي تخصيص أوقات وأماكن مختلفة للأطفال من الفئات العمرية المختلفة، من أجل حماية الأطفال الصغار ولضمان التفاعل المناسب بين الأقران ، على سبيل المثال 5-9 سنوات ؛ 10-13 سنة ، 14-18 سنة. يجب ألا تتعارض مواعيد الأنشطة الخاصة بالأطفال في سن المدرسة مع مواعيد حضورهم للمدرسة.

في جميع الأوقات التي يشارك فيها الأطفال  في أنشطة المساحات، ينبغي أن يكون واحداً على الأقل من الموظفين المدربين في مجال الإسعافات الأولية حاضراً .

يقوم المسئول المباشر لتنفيذ النشاط باختيار المكان / القاعة / المساحة / الحديقة الملائم والذى تنطبق عليه معايير السلامة والأمان

ثانيا : توجيهات متعلقة بسلامة البيئة وملائمتها للطفل تحرص المؤسسة على اتاحة مساحات صديقة للأطفال تتميز بكونها آمنة ولا تسمح بتعرض الطفل للخطر ولهذا الغرض تقوم المؤسسة بتنفيذ الخطوات التالية : يتم تشكيل فريق عمل مسئول عن أمن وسلامة البيئة بالمؤسسة بقرار من المدير التنفيذي وبعضوية فرد مالى وفرد فني وافراد من مختلف التخصصات من فريق العمل بالمؤسسة مع مراعاة تنوع الخبرات وتوافر جزء من الوقت اثناء الدوام لمزاولة المهام المنوطة للفريق وسيتم استمرار الفريق فى العمل لمدة عامان وسيتم اختيار فريق جديد وستكون المهام الرئيسية لهذا الفريق ما يلي : مراجعة اجراءات الأمن والسلامة للبيئة والمرافق الأساسية ومدى مناسبتها لإستقبال أطفال بغرض تحسين الحالة ومعالجة الأخطاء (استمارة تقييم ومتابعة ) متابعة عملية الإهلاك أوالتلف للمرافق واصدار تقارير متابعة دورية تصميم خطة تنفيذية لتحسين البيئة والمرافق الأساسية متابعة وقياس التقدم بعد تنفيذ أنشطة الإصلاحات واصدار تقارير . توثيق جميع الخطوات والأنشطة والنتائج الخاصة بإدارة الأمن والسلامة بالمؤسسة . المشاركة في تدريب الأطفال وفريق العمل بالمؤسسة . إدارة الكوارث والأزمات بالمؤسسة والإبلاغ عنها والتعامل مع حالات الإصابات .

  • تطبيق نظام المتابعة الدورى (كل ستة أشهر) طبقا لتقييم الوضع البيئي الحالي بإستخدام إستمارة تقدير الإحتياجات البيئية وفق للإستمارة التالية :

نموذج (6) استمارة تقييم أمن وسلامة البيئة والمرافق

|