سياسة التعاون مع المدارس النظامية

من ويكي أضِف
اذهب إلى: تصفح، ابحث

تضم هذه السياسة جميع البنود والعناصر الرئيسية والثانوية بخصوص التعاون بين أضِف - مؤسسة التعبير الرقمي العربي وأي مدرسة نظامية حكومية/تجريبية/لغات/قومية/دولية، بالإضافة إلى قائمة الخطوط العريضة التي نلجأ إليها عند التنسيق مع المدارس.

تحاول أضِف مع مدربي مشروع تمكين الشباب رقميّا التوافق على تلك البنود لتنظيم سير الجلسات داخل تلك المدارس النظامية، والتي ترغب أضِف في أن تلتزم بها إدارات المدارس المختلفة حتى لا تتأثر طبيعة سير الجلسات في المستقبل؛ مما يساهم ذلك في تنمية مهارات تفاوض المدربين مع الجهات المختلفة. مشاركة بعض الميسرين والمدربين الذين شاركوا في المدارس الصيفية بصياغة هذه البنود والتي ستكون جزءا أصيلا من التعاقد مع المدارس النظامية عاملا محفزا وميسرا للعملية التعليمية.

خلفية تاريخية

تواصلت إدارة تطوير التنافسية في مدرسة "كلوسيديان نوبريان" الأرمينية ومقرها مصر الجديدة بالقاهرة خلال شهر نوفمبر 2017 مع أضِف، وطالبت بتنظيم ورش وجلسات عمل مصغرة خلال فترة أجازة نصف العام الدراسي وأخرى بالإجازة الصيفية. تواصل مدير دِكّة أضِف مع إدارة المدرسة وأكد على ضرورة التواصل المباشر مع المدربين وأن فريق أضِف ومساحتها المفتوحة سيكونون قريبين من العملية التنسيقية بشكل كبير لحين الإنتهاء من تلك التجربة ومحاولة تعميمها في مدارس أخرى مستقبلا.

اجتمع مدير دِكّة أضِف والعلاقات العامة للمؤسسة مع إدارة المدرسة الأرمينية في اجتماعين منفصلين مع ممثلي لمدربي التعبير البصري والحوسبة وصناعة الأفلام للاتفاق على الترتيبات النهائية. ترغب أضِف في إتاحة فرصة التفاوض وإبرام الاتفاقات وعقود التدريب مع المدارس المماثلة لمحاولة تحسين وزيادة دخل المدربين في المستقبل وزيادة الوعي بأهمية المحتوى المقدم من جانب الميسرين واقناع المؤسسات التعليمية بأهمية المحتويات الفنية والتكنولوجية وبطريقة التعليم المبتكرة التي التزم بها مدربو المجالات الأربعة وطوروها منها بشكل دوري ليتناسب مع كافة الفئات.


كل ما نرغبه أن ننظم المدارس الصيفية ومحتوى مشروع شمشر بنفس الكفاءة وأفضل في المدارس النظامية بأيدي مدربي المشروع ليكتمل التمكين المعرفي.


البنود المقترحة

  1. لا تستهدف الجلسات اخراج فنانين محترفين، فقط اتاحة وتيسير أدوات رقميه لمساعدة المشاركين في اكتشاف ذواتهم والتعبير عن أفكارهم بحرية مطلقة.
  2. الاهتمام منصب على المهارات التقنية والقيم التربوية التي يحصل عليها المشاركين أكثر من القيمة الجمالية لمخرجات الجلسات بما يُكمل النقطة السابقة..
  3. يسمح للمشاركين التعبير عن أفكارهم بحرية وبدون قيود.
  4. تعتمد الجلسات على المشاركة والحوار والتجريب وليس التلقين.
  5. تدار الجلسات بواسطة الميسرين ومن الأفضل أن يدعى المُعلّمين التابعين للمدرسة حضور الجلسات بما لا يعرقل سير الجلسة؛ لمتابعة عملية التنسيق والتنظيم للورش والجلسات التي تتم؛ لربما اهتموا بنقل وتطوير سياق التجربة وتنفيذها مع الأولاد والبنات خلال اليوم الدراسي المعتاد. مرحب حضور أي مسؤول من المدرسة داخل الجلسة من أجل تبادل الخبرات بما لا يخالف البند السابق مباشرة.
  6. التواصل داخل الجلسات سيكون باللغة العربية.
  7. التجربة الحياتية والقيمية تمثل ثقل وروح جلسات المدارس الصيفية والتي امتدت على مدار دورتين متتاليتين 2017/2016 في تسعة مؤسسات شريكة لمؤسسة التعبير الرقمي العربي-أضِف؛ جلسات تملؤها المعرفة والقيم المجتمعية المحفزة على تقدير التنوع وقبول الاختلاف والتعاون والاشراك والتفكير النقدي والمسؤولية المجتمعية.
  8. يٌفضل ألا تزيد أعداد الفتية والفتيات المشاركين والمشاركات في الورش المتنوعة عن 16 شخص في الورشة الواحدة، كما يُفضل أن نراعي التناسب بين نسبة الذكور للإناث النصف للنصف.
  9. حضور الجلسات يكون بناءً على اهتمام الفتى أو الفتاة بالمجال الخاص بالورشة، يُفضل ألا يكون هناك إجبار أي شخص على حضور الجلسات؛ ولدى الفتية والفتيات الحرية الكاملة في الاستمرار في مشاركتهم والحضور أو الاعتذار بأي وقت.
  10. في بداية جلسات أي ورشة من الورشات المتفق عليها، يتفق مٌيسروا الورشة مع المشتركون على وضع الميثاق المصاغ بشكل مشترك بين الميسرين والمشاركين وهو بمثابة دستور الجلسات المنظم للعلاقة بين المتواجدين داخل الجلسة.
  11. حرصاَ من الميسرين على نجاح تنفيذ الجلسات داخل المدرسة يُفضل أن يقوموا بمعاينة أماكن العمل مع الفتية والفتيات والاتفاق عليها قبل البدء معهم وكذلك التأكد من وجود الأدوات المطلوبة قبل بدء الجلسات بوقت كافي لا يقل عن أسبوعين.
  12. حرصاَ من الميسرين على نجاح التجربة فيما يخص تنفيذ ورش عمل المدارس الصيفية والتي نظمتها مؤسسة التعبير الرقمي العربي - أضِف على مدار دورتين متتاليتين 2017/2016 يٌفضل أن يكون عُمر المشارك/ة داخل المجال/الفصل الواحد لا يقل عن 11 سنة ولا يزيد عن 17 سنة.
  13. وضع خطة مسبقة (مرنة) لكل منهج من المناهج وتحديد المدة الزمنية له (حتى يتمكن الأطفال من اختبار أكثر من منهج خلال رحلتهم التعليمية)؛ ولكن إذا كانت الأنشطة والجلسات تم تصميمها بحيث تبني على بعضها البعض يجب الالتزام بذلك أو الاتفاق مسبقًا بأن الجلسات منفصلة وتنتهي بانتهاء الساعات المحددة للجلسة وهذا يتم التوافق بشأنه بين المدربين وإدارة المدرسة.
  14. المرونة في تنفيذ الجلسات والأنشطة مطلقة؛ ويقرر المٌيسر التغيير والاستبدال في الأنشطة المتنوعة داخل الجلسة الواحدة بما يتناسب مع رغبات واستجابة وتفاعل المشاركون وبما لا يُخل بالأهداف التقنيّة والقيميّة المُتفق عليها.
  15. نقترح اضطلاع فريق عمل نظام المتابعة والتقييم بالمدرسة على نظام المتابعة والتقييم الذي اتبعته ونفذته مؤسسة التعبير الرقمي العربي -أضِف على مدار دورتين متتاليتين 2017/2016 وربما يستفيد فريق عمل المدرسة بأي أداة تم استخدامها من قبل ويرغبون في استخدامها لتقييم التجربة.
  16. نقترح في حالة وجود حادثة أو واقعة اثناء الورشة، يتواصل الميسرين مع مسؤولي المدرسة للوصول لأفضل طريقة لحل المشكلة بما لا يخالف ميثاق المدرسة. وفي حالة وجود حالة طارئة يقوم مسؤولي المدرسة بالتدخل.
  17. يٌفضل مشاركة عدد 2 ميسرين لإدارة الجلسات مما يساهم في تحسين درجة التفاعل بين المشاركين وميسري الجلسات.


سعر الساعة المقترح للمدربين

ربما يلجأ مدربي/ميسري الجلسات الفنية والتقنية التعامل بقواعد وأسعار أخرى مناسبة لهم أكثر من ذلك، وبالتالي لهم حرية القرار وهذه الأسعار إنما مجرد قائمة استرشادية لهم.


طبيعة/نظام/نوع المدرسة سعر الساعة للمدرب الواحد الأدوات
حكومية تطوع! تبرعات من الأفراد والجمعيات الشريكة
تجريبية/لغات 100 جنيه /للساعة يمكن استئجار المعدات من دِكّة أضِف طبقًا لسياسة إعارة واستخدام قاعات دكّة
خاصة لغات/National 200 جنيه /للساعة إدارة المدرسة عليها توفير الأدوات
دولية لغات 300 جنيه /للساعة إدارة المدرسة عليها توفير الأدوات


ملحوظة هامة: يتم حساب 15% من قيمة التعاقد تذهب لصالح المساحة المجتمعية-دِكّةأضِف