محضر:في 16-09-2018 اجتماع مع مدير مؤسسة الفنار

من ويكي أضِف
اذهب إلى: تصفح، ابحث

الحضور

  1. شنودة بسادة - مدير منظمة الفنار - مصر
  2. داليا عبدالله - أضِف
  3. لمياء سعيد - أضِف

الهدف من الاجتماع

التعريف بالمؤسستين و مناقشة سٌبل التعاون بين الطرفين و فرص تمويل منظمة الفنار لأضِف.


مضمون الاجتماع

بدأ الاجتماع بالتعريف بمنظمة الفنار وتاريخ تأسيسها: جمعية أجنبية مسجلة مقرها في لندن وتعمل بتصريح من وزارة التضامن الاجتماعي في مصر منذ 2004. أسسها طارق بن حليم (ليبي فلسطيني) في إطار اهتمامه بالعمل العام وتنمية المجتمع.

تركز منظمة الفنار على دعم وتمويل ال social entreprises من خلال تقديم تمويل مؤسسي seed funding و دعم فني و تقني و بناء قدرات المؤسسات من خلال 11 برنامج تدريبي في مجالات مختلفة ( تخطيط استراتيجي، استراتيجية تواصل وتسويق، متابعة وتقييم، تدريب مالي لغير الماليين،... إلخ)بهدف مساعدة المؤسسة المدعومة للوصول إلى تحقيق الاستدامة المالية و إدرار دخل للمؤسسة من الأنشطة التي تقدمها لتغطية نفقاتها.

منهجية الدعم كالأتي:

يتم التمويل على مرحلتين، علما بأن المؤسسة المتقدمة للمنحة يجب أن يكون نسبة تغطية نفقاتها لا تقل عن 10%.

الأولى دعم لمدة سنة ( حجم التمويل من 300000 - 400000 جنيه مصري) بالإضافة إلى ال11 تدريب للموظفين المختلفين في المؤسسة حسب أدوار ومسؤوليات و تخصص كل منهم و نوع التدريب المقدم), ثم تأتي المرحلة الثانية و هى التمويل أو الدعم طويل المدى ( 3 سنوات) و لكنه ليس شرط ان المؤسسة الممنوحة في السنة الأولى ، تٌقبل للتمويل طويل المدى.

ثم تابعنا بالتعريف بأضِف و برامجها المتنوعة و المنهجية في العمل وكذلك تم التحدث باسترسال عن المعسكرات والمدارس الصيفية وخبرتنا في إنتاج وتطوير محتوى ومناهج في مجالات التعبير الرقمي باستخدام أدوات مفتوحة المصدر و جهودنا في تدريب المدربين و تكوين كادر من الميسريين المؤهلين للعمل مع الفتية و شرح المناهج و تجربة المدارس الصيفية على مدار سنتين بالإضافة إلى تجربتنا مع مدرسة الأرمن و مدرسة كفر حجازي. كما تم الحديث عن دور أضِف في إنشاء و تجهيز مساحات مجتمعية للتعبير الرقمي في المؤسسات الشريكة في القاهرة و الاسكندرية و تم التحدث عن أثر المدارس على تطور معرفة الفتية والشباب وأخيرا تطرقنا لخطتتنا في التوسع الجغرافي في محافظات الصعيد و مشروع دروسوس الجديد. كما تم الحديث باستفاضة عن منهجية أضِف في إدارة البرامج و المشروعات من الناحية المالية وطرق و قنوات التمويل المناسبة لنا والاستدامة المالية التي نسعى إليها.

أعرب أستاذ شنودة عن إعجابه بجهود أضِف و برامجها و أنشطتها المدارس الصيفية وترحيبه بالتعاون معنا إن كانت أضِف تنوي العمل على استراتيجية للإستدامة المالية وتغطية نفقاتها.

نتيجة الإجتماع

سيتم معاودة التواصل مع أستاذ شنودة بعد انتهاء ملتقى الفريق لوضع الخطة الاستراتيجية للمؤسسة للفترة من 2019 - 2023 في حال انه تم اتخاذ القرار بالتوجه نحو عمل خطة للاستدامة المالية.